كتب في 26 يناير 2021

وفاة اللواء رابح بوغابة…المسؤول عن آلاف الاغتيالات و حالات الاختفاء القسري في التسعينات

توفي يوم أمس الاثنين اللواء المتقاعد المجاهد رابح بوغابة بالمستشفى المركزي للجيش بعين النعجة (الجزائر العاصمة)، عن عمر ناهز 82 سنة إثر وعكة صحية.

و بعث رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون برقية تعزية إلى عائلة الفقيد.

و قال الناشط الفيسبوكي شوقي بن زهرة “قام الرئيس المعين بتعزية عائلة رابح بوغابة أحد أكبر مجرمي الحرب القذرة، لكن بطبيعة الحال لم يذكر في بيانه أن هذا الشخص مسؤول لوحده عن آلاف الاغتيالات و حالات الاختفاء القسري خصوصا لما كان قائد للناحية العسكرية الخامسة بين شهر ماي 1994 و سبتمبر 1997.

و تابع “رابح بوغابة كان مسؤول عن ما حدث في تلك الفترة من جرائم خصوصا في ولاية جيجل، حيث كان يستعمل الرائد المجرم صالح لباح الملقب “بلباح” الذي كان تحت سلطته لتنفيذ أبشع الجرائم في أهل المنطقة و هو معروف بطرقه الوحشية في التعذيب”.

و ختم، “جهنم و بئس المصير لهذا الدموي الذي كون ثروة على جثث الجزائريين”

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات الصلة

22 يونيو 2021

إعتقال مجموعة من الضباط في المخابرات الجزائرية بعد فرار ضباط بوثائق حساسة تدين العصابة

31 مايو 2021

نجاة شنقريحة من محاولة إغـتيال ثانية في الناحية العسكرية الثالثة ببشار

31 مايو 2021

البوال شنقريحة يهدد شباب الحراك المشوشين على التشريعات المرفوضة شعبيا

23 مايو 2021

الناشط كبير بوسماحة أمام وكيل الجمهورية بهذا الموعد