كتب في 11 أبريل 2021

تلفيق التهم لشباب الحراك السلاح السري لمخابرات عبلة الإرهابية

نشرت و تداولت وسائل الإعلام، مكتوبة، مرئية، و اكترونية معلومات و اخبار عن قضية شباب نشطاء في الحراك الشعبي السلمي و هم محمد تاجديت، صهيب دباغي ، طارق دباغي ،ماليك رياحي و خيمود نور الدين

عن تورطهم المزعوم في “انشاء وكر للدعارة و الشذوذ الجنسي” و ذلك عقب نشر لفيديو عبر شبكات التواصل الاجتماعي يوم السبت 3 أفريل 2021 في حادثة القاصر ش.م

ان هذه المعلومات البعيدة عن الحقيقة هي مغالطات تهدف إلى تشويه صورة و سمعة النشطاء لدى الرأي العام و الإساءة إليهم، و انهم يحتفضون ازائها بحقهم في اتخاذ الاجراءات القانونية في الوقت المناسب.

كما أن تصريحات السيد النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر في الندوة الصحفية أمسية يوم الخميس 8افريل 2021 ، التي تزامنت مع مثول النشطاء الموقوفين امام السيد قاضي التحقيق الغرفة الأولى لدى محكمة سيدي امحمد و وضعهم رهن الحبس المؤقت ، تضمنت معلومات و تقييم للادلة و الاتهامات الموجهة إليهم؛ و هو ما يتعارض مع المادة 11من قانون الإجراءات الجزائية و يعد مساس بسرية التحقيق و قرينة البراءة و انتهاك لحق النشطاء المتهمين الحق في محاكمة عادلة المكرس بالمادة 41 من الدستور و المادة الأولى من قانون الاجراءات الجزائية.

 عن المعتقلين هيئة الدفاع الأستاذة نسيمة رزوقي

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات الصلة

11 مايو 2021

حصري تعليمات من شنقريحة للطاقم الطبي بتصفية بن بطوش قبل استدعاءه أمام القضاء الإسباني

5 مايو 2021

جنرالات الإرهاب حولوا الجزائر إلى خزان كبير يعج بالتيارات الجهادية العابرة للحدود

1 مايو 2021

الفعاليات الجمعوية بمدينة خيرونا تنظم وقفة احتجاجية للمطالبة باعتقال “زعيم القرودة” إبراهيم غالي

10 أبريل 2021

البوليساريو تقلب الطاولة على شنقريحة و الجزائر العطش في الحزائر من بعد الحليب و الزيت و السميد